تأخرا في الإنجاب سبع سنوات .. والسبب عادة يومية يفعلها الكثيرون

بعد محاولات استمرت سبعة أعوام، أنجب مؤخرا زوجان بريطانيان طفلهما الأول بعدما أخبرهما الأطباء المعالجون بضرورة التوقف عن ممارسة الرياضة وعن استخدام العطور.

واستقبل الزوجان وهما نيكولا سزيمانووسكي، 38 عاما، ومارك 39 عاما، صبيهما الأول (تشارلز هنري جون) في شهر أيار الماضي بعد معاناتهما للتغلب على مشكلات متعلقة بالخصوبة.

وذكرت بهذا الخصوص صحيفة “دايلي” ميل البريطانية وترجمته مجلة فوشيا أن نيكولا ومارك، أنفقا ما يقرب من 20 ألف استرليني على عمليات التلقيح الاصطناعي، وقد تعرضا طوال تلك الفترة لصعاب وصدمات نفسية وبدنية كبيرة، لا يمكن لكثيرين أن يتحملوها، وتعرضت نيكولا خلالها لأربع عمليات تلقيح صناعي غير ناجحة وأجهضت مرتين.

ولم يتحقق لهما ما أرادا إلا بعد أن أخبرهما طبيب في إحدى العيادات الخاصة بمنطقة تاموورث بضرورة أن يدخلا بعض التغييرات الجذرية على نمط حياتهما، بما في ذلك إخبار مارك بضرورة أن يتوقف عن ممارسة رياضة الملاكمة في الصباح.

وإخبار نيكولا بضرورة أن تتوقف هي الأخرى عن وضع العطور الفواحة التي تستخدمها، وبالفعل كتب لهما في الأخير حدوث الحمل ومن بعدها ولادة طفلهما الأول

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.