أحكام شرعية حساسة تجهلها بعض النساء .. فما هي؟!

المرأة هي نصف المجتمع، وهي التي تربي جيل الغد، فيجب عليها أن تعلم أمور دينها، ولا تبخل على نفسها بالمعرفة، فلا شيء يعيبها إن لم تكن على دراية ببعض الأمور الدينية والشرعية، فالأمور الشريعة كثيرة ومختلفة.

لذا يجب على كل سيدة أن تسعى لمعرفة الصحيح في أمور دينها، وتحاول أن تطبقه في أقوالها وأفعالها، لأنها نموذج لابنتها وأهلها وصديقاتها.

لذلك نتحدث اليوم عن بعض الأحكام الشرعية البسيطة التي قد تجهلها بعض النساء، وهي كالتالي:

المسح على الجوارب أثناء الوضوء من الرخص في الشريعة ومن الأمور التي خفف الله فيها على عباده، ولكن للمسح على الجوارب شروطًا قد تجهلها بعد السيدات حيث يجب عند المسح عليها أن تكون الجوارب لبست والسيدة على وضوء وطهارة من قبل، كما يجب أن يراعى أن تكون الجوارب طاهرة.

ويجب أن تكون الجوارب ساترة للقدمين حتى الكعبين، وأن تكونا مصنوعة من خامة ثقيلة حيث لا يجوز المسح على الجوارب الخفيفة التي ترتديها بعض النساء الآن.

المسح على الجوارب أثناء الوضوء من الرخص في الشريعة ومن الأمور التي خفف الله فيها على عباده، ولكن للمسح على الجوارب شروطًا قد تجهلها بعد السيدات حيث يجب عند المسح عليها أن تكون الجوارب لبست والسيدة على وضوء وطهارة من قبل، كما يجب أن يراعى أن تكون الجوارب طاهرة، ويجب أن تكون الجوارب ساترة للقدمين حتى الكعبين، وأن تكونا مصنوعة من خامة ثقيلة حيث لا يجوز المسح على الجوارب الخفيفة التي ترتديها بعض النساء الآن.

لا يشترط لبس الحجاب أثناء قراءة القرآن، فيجوز للمرأة أن تقرأ القرآن وهي غير مرتدية لحجابها.

إذا كان على المرأة أيام صيام بسبب عذر شرعي، فعليها أن تقضي هذه الأيام، فلا يجوز لها أن تخرج عن هذه الأيام إطعام مسكين ولا تعوضها، إلا في حالة أن تكون السيدة تعاني من مرض مزمن لا تستطيع بسببه الصيام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.