كيف يستطيع الإنسان تجنب كثرة التفكير والتخيلات السيئة التي تؤثر عليه نفسيا بطريقة علمية وبشكل تفصيلي

يمكنك فقط تعويض الأوهام الأوهام السلبية والأفكار الإيجابية ، والأفضل هو أنه في كل مرة كنت تعتقد أن فكرة سلبية تفعل شيئا أن تحب وفرحة وكنت غارقة مع الإيجابية ومع التدريب سوف تصبح إيجابية وأفضل إدارة السلبية الخاصة بك بطريقة لا تؤثر على النفس الخاصة بك ، لأن السلبية لا يمكن أن تؤثر على نفسك.

  1. في البداية ، يجب عليك تحديد إلى أي مدى تعيش هذه الأوهام الحياة اليومية لأن بعض الأوهام لا تأتي من خلال التدخل الطبي بحيث تلعب دورا في مدى الحياة اليومية وإلى أي مدى تؤثر على القدرة على التواصل مع العالم الخارجي والقيام بالواجبات والمهام الموكلة إليك. 
    بشكل عام ، فإنه يستجيب لتحديد مصدر هذه الأوهام ، وبعضها واقعي والبعض الآخر أوهام 
    ولكن يمكنك تجاوز هذه الأوهام بطريقة علمية من قبل 
    1-تحديد مصدر هذه الأوهام سببها عوامل داخلية أو خارجية هو مصدر الأوهام هو انخفاض مفهوم الذات واحترام الذات ما هو مصدرها 
    2. كتابة هذه الورقة الهوى, تسجيل, والتسامح مهم لأنه لأن هذا السجل هو نوع من الرصد الذاتي, والسيطرة الفردية أكبر من أجل حد ذاته وعي أكبر من محتواه الذاتي الرائع وبالتالي ضبط أكبر لا
    3-إذا كانت هذه مادة خيالية واقعية ويمكن تحقيقها فأنا كذلك ، ولكن عليك أن تدرك ما هي حدود قدراتك وما هي مهاراتك حتى لا تفعل ذلك إذا لم تكن ناجحا في محاولة تحقيقه 
    4-إذا كانت هذه الأوهام غير واقعية وحقيقية ، فحاول الحد منها لأنها توجه سلوكك وأفكارك بمعنى أنك تسعى إلى تقليلها تدريجيا ومحاولة استبدال كل فكرة سلبية بفكرة إيجابية، على سبيل المثال أنا شخص ضعيف هذه الفكرة السلبية الفكرة الإيجابية التي تتوافق معها أنا شخص ضعيف. 
    5-تحديد الأهداف والعمل عليها الفراغ هو أعظم عدو للإنسان ، وعدم وجود هدف في الحياة يمكن أن يؤدي حياته إلى الموت 
    6. لا تشعر بنفس الطريقة قدر الإمكان 
    7-إفراغ شخص ما بثقة والتعبير عن أفكارهم ومشاعرهم السلبية 
    في النهاية ، إذا كان الفرد لا يساعد نفسه ، وقال انه لن تكون قادرة على تعلم كيفية مساعدة نفسه ، والأهم من ذلك ، إذا كشخص لا يمكنك الخروج من هذه الدوامة ويستمر الوضع معك ، ثم يجب أن تتحول إلى الطب النفسي ، قد تحتاج إلى تدخل طبي 

    • 33
أضف اجابة

أضف اجابة

كلمة التحقق اضغط على الصورة لتحديث كلمة التحقق.